الجمعة، يناير 14، 2011

اذا الشعب يوم اراد الحياه فلابد ان يستجيب القدر

يؤتى الملك من يشاء وينزع الملك ممن يشاء
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
الله اكبر ولله الحمد
عاشت تونس حره وعاشت البلاد العربيه حره
بن على الى مزبله التاريخ والبقيه الباقيه الى وراءه عما قريب




نداء الى المخبر المصرى الجالس امام الباب اخواك المخبريين التونسيين كانوا مفهيمينوا ن البلد احسن بلد وان تونس حصل فيها انجازات وانه حماها من الحروب زينا بالظبط وشوف فى النهايه ايه اللى حصل
من الاخر اذا الشعب يوم اراد الحياه فلابد ان يستجيب القدر
واذا الشعب التونسى يوم اراد الحياه فلابد ان يستجيب بن على واذا الشعب المصرى يوم اراد الحياه فلابد ان يستجيب مبارك  غصب عن بوذه

هناك 3 تعليقات:

  1. افهمك الحقايقالخميس, 14 فبراير, 2013

    اسف اذا الشعب يوم اراد الحياه فلا بد ان يستجيب القدر وان لم يستجب تقول هذا قدري والي يكتب ولم يقرا اعلن لنا انه مختل لان الابيات تعطي المعني وللادب اسس واصول وهذا الايحاء ولا اريد ان اتداخل مع الجهله لان هناك شي يسمي التقشف وهو ضلال اما الانسان المتعلم فيعلم انها جائزه من البدايه ويستمتع حينما يشدو مع الكائنات النور الشجر النحل الضباب السحاب المطر وسر الاجابه الطموح قال تعالي (اني لا اضيع عمل عامل.... الايه

    ردحذف
  2. افهمك الحقايقالخميس, 14 فبراير, 2013

    رايت من يفتي عن القصيده بجهل وقال ماقال اقرا البيات افهم المعاني تعلم الدين ومعرفه الرب وانه لايضلم الطموحين البيات بها دلائل سنين

    ردحذف